«الثقافات في حوار» معرض يجمع الفنان المغربي حميد بوخراز والفنانة الألمانية ثيرة هولست والهند ضيف شرف

«الثقافات في حوار» معرض يجمع الفنان المغربي حميد بوخراز والفنانة الألمانية ثيرة هولست والهند ضيف شرف

«الثقافات في حوار» معرض يجمع الفنان المغربي حميد بوخراز والفنانة الألمانية ثيرة هولست والهند ضيف شرف


آربريس ـ بوشعيب خلدون

تشهد مدينة وجدة معرضا هاما يجمع بين الفنانين المغربي حميد بوخراز والفنانة الألمانية ثيرا هولست .. واختارا الفنانين كعنوان للمعرض «الثقاقات في حوار» ..

ضيف شرف المعرض الفنان الهندي أنجان كوش ،، قاعة العرض في فيلا الخضراء والافتااح يوم الثلاثاء 6 نونبر 2018 وسيستمر المعرض الى غاية 31 ديسمبر 2018.

انطلاقا من كون العالم أصبح أصغر شئيا فشيئا. وإذا كانت الرحلة من المغرب إلى ألمانيا تتطلب منّا سابقا عدة أسابيع، فهي حاليا لا تستغرق سوى 4 ساعات. وكم تستغرق نقرة على الهاتف الذكي، لنرى بعضنا البضع … ولكن هل نفهم بعضنا البعض أيضا؟

„توقف عن القراءة. تعال إلى هنا. واستشعر ثقافتنا وعِشها.“ (محسن أكوت) هكذا كانت عبارت الدعوة للمعرض الذي سيقام بمدينة وجدة … دعوة الى الحوار وتبادل الثقافات …

يشعرنا الإثراء الذي نستمده من الحوار مع ثقافات أخرى بالكثير من الشغف. إذ نستفيد من أفكار جديدة، ونحن ممتنون لتمكننا من أن نتعلم الكثير من بعضنا البعض.

نودّ أن نتقدم أيضا بالشكر إلى أسرنا وأصدقائنا وداعمينا لأنهم أتاحوا لنا أن نتقاسم معكم أعمالنا اليوم..

بالنسبة للفنانة الألمانية ثيرا هولست . فإنها تعمل بشكل منهجي وتعبر عن حواراتها الداخلية على اللباد الذي تصنعه بنفسها من ألياف صوف الخروف والذي يتميز كنسيج بجاذبيته الحسية. بالإضافة إلى ذلك، تعمل ثيرا هولست على تجميع أشكال تجريدية ثلاثية الأبعاد من الطبيعة، بحث تشبك الواجهة الأمامية مع الواجهة الخلفية. وهي تعمل بأشكال واضحة وألوان متناسقة. وقد دخلت مؤخرًا مجال التصوير التجريبي.

تعالج ثيرا هولست في صورها ومنحوتاتها مواضيع تعدد الجوانب والتسامح والاحترام. وتنتقد المجتمع والذات دون أن توجه أصبع الاتهام لأحد. ثيرا هولست تخاطب المشاهد بإيجابية.

أما الفنان المغربي حميد بوخراز وهو من مواليد مدينة القنيطرة ، حيث يعيش اليوم ويعمل.  في أعماله تجد انعكاس لأصوله الجنوبية يظهر ذلك  في ألوانه الدافئة والمواضيع  التي يغلب عليها الطابع العاطفي . ابحاثه في المدرسة التجريدية رأت النور منذ ثمان سنوات  امتدادا لأعماله السابقة. له عدد من  المعارض في المغرب وألمانيا وإسبانيا.

إلى جانب عمله الفني، فحميد بوخراز مصمم غرافيك ومدرس في نفس الاختصاص.

 بين الفن و الفوتوغرافيا الذي يجعل من موضوع „الفن والتبادل الثقافي“ شعاره حول التعايش:

ما يروق للفنان حميد بوخراز في هذا المعرض هو تلاقي القارات الثلاث والثقافات الثلاث وأشكال التعبير الثلاثة باستخدام وسائل مختلفة، المتمثلة في الأكريليك على اللوحة واللباد والتصوير السريالي.

أما ضيف شرف هذا المعرض هو الفنان الهندي عنجان غوش الدي درس  فن الرسم والتواصل البصري، وهو يعيش ويعمل في الهند. وقد طور كمصور أسلوبا واضحا للغاية. تُظهر صوره المثيرة الأشخاص في حالة نوبة سعادة عارمة أو جدية وقورة. وهو يوظف مقاطع الصورة وعمله ذو التفاصيل الحادة وغير الحادة واختياره للآفاق بشكل منهجي. يكمن تميز أعماله في الاحترام الشديد الذي يواجه به شريكاته وشركاءه أمام عدسة كاميرته. وهو ما ينعكس على محياهم ومشاهدهم.

يعمل كل من عنجان غوش وثيرا هولست معا عن بعد 7,500 كم. الموضوع المشترك „الإنسانية“ والإرادة القوية من أجل التعبير عنه بإيجابية هو ما جمع بينهما. ويعرضان هنا لأول مرة أعمالهما المشتركة رفقة الفنان المغربي حميد بوخراز…





مقالات دات صلة

التعليقات