عتيق بنشيكر في حوار لموقع 2M : "زرعوا، برنامج يكرم ويوثق لمسار شخصيات تستحق منا أن نعترف بما قدمته"..

عتيق بنشيكر في حوار لموقع 2M :  "زرعوا، برنامج يكرم ويوثق لمسار شخصيات تستحق منا أن نعترف بما قدمته"..

عتيق بنشيكر في حوار لموقع 2M : "زرعوا، برنامج يكرم ويوثق لمسار شخصيات تستحق منا أن نعترف بما قدمته"..

بوشعيب خلدون عن موقع القناة الثانية بتصرف 

عرفه الجمهور المغربي والعربي في عديد من البرامج بدءا ببرنامج وثائقي على القناة الأولىرالى برنامج اكتشاف المواهب إلى تكريم النجوم، مسار طويل قطعه عتيق بنشكير في تنشيط السهرات، "نجوم الغد" و"نجوم ونجوم" و"نغم عربي" و"نغم الشباب" و"شارع الأنس"،... وغيرها من البرامج التي كان آخرها برنامج "مسار". اليوم يدخل عتيق تجربة جديدة من خلال برنامجه الوثائقي الجديد "زرعوا" وحول هذا البرنامج كان لموقع 2M حوارا مع عتبق بنشيكر نحدث فيه عن فكرة البرنامج قائلا انه وبعد 11 سنة من إعداد وتقديم برنامج "مسار"، بقول عتيق  قررت التوقف لبعض الوقت، وبدأت أفكر في تصور لبرنامج جديد، لقد ارتأيت أن السهرات فقدت بريقها، لم يعد لها ذلك الوهج الذي كان في السابق، وقد فضلت خوض غمار تجربة جديدة، واخترت الوثائقي.

وفي سؤال هل هذه أول مرة يخوض فيها عتيق هذه التجربة، أجاب انه في يداياته اشتغل على برامج وثائقية في القناة الأولى، وكانت تحت عنوان "على ضفاف الأنهار" و"مشارف الأطلس"، واضاف انه لم يركز على الاشتغال في هذا النوع من البرامج لأنه كان يشعر دائما أن الاستوديو والأضواء تجذبه وتشده إليها، أما الاشتغال على الوثائقي بمهنية وبالشكل الذي قمنا به في هذا البرنامج الجديد "زرعوا"، فهذه أول تجربة يقول عتيق.

"زرعوا".. برنامج جديد من إعداد وتقديم عتيق بنشيكر.. ا

وعن الفرق بين الاشتغال على تنشيط السهرات وعلى البرنامج الوثائقي يقول عتيق بنشيكر انه 

من جهة، يتطلب الإعداد لحفل أو سهرة مدتها ساعة ونصف شهرا كاملا، إنه عمل يتطلب مجهودا كبير والكثير الصبر، هو حمل ثقيل يتطلب إمكانيات كبيرة، أنا أرفع القبعة لمن ينجح في تقديم سهرات بإمكانيات محدودة. من جهة أخرى، إنجاز الوثائقي بدءا من الإعداد وحجز المواعيد، مرورا بالبحث في الأرشيف، ومرحلة المونتاج حيث الوقوف على تسلسل التصريحات وغيرها من المراحل يتطلب مجهودا خاصا، حيث يعتمد الوثائقي على الجانب الفكري والثقافي والأدبي.

وفي سؤال حول حلقات البرنامج هل ستكون مخصصة للفنانين المغاربة، يقول عتيق أن البداية ستكون مع فنانين تركوا بصمتهم في هذا المجال، على أن ننفتح على وجوه من مجالات أخرى ثقافية واجتماعية وإنسانية، وسنكرم في هذا الوثائقي المغاربة فقط، لأن المشارقة لهم برامجهم التي يكرمون فيها رموزهم، فلماذا لا تكون لدينا أيضا برامج توثق لمسار تلك الشخصيات التي تستحق منا أن نعترف بما قدمته.

وفي سؤال عن فترة وبداية الاشتغال على البرنامج يقول عتيق بنشيكر أن الفكرة رأت النور مع بداية هذه السنة، وقد صورنا لحدود الساعة 5 حلقات، وتوقف التصوير بسبب وباء كورونا، ونحن الآن نضع اللمسات الأخيرة على الحلقات التي ستبث قريبا على القناة الثانية.



مقالات دات صلة

التعليقات