بلاغ تنديدي للمكتب التنفيذي : بالعملية الإجرامية التي استهدفت المقر المركزي لاتحاد كتاب المغرب

بلاغ تنديدي للمكتب التنفيذي : بالعملية الإجرامية التي استهدفت المقر المركزي لاتحاد كتاب المغرب

بلاغ تنديدي للمكتب التنفيذي : بالعملية الإجرامية التي استهدفت المقر المركزي لاتحاد كتاب المغرب

على إثر الزيارة التي قام بها ابن عون اتحاد كتاب المغرب إلى مقر الاتحاد، الكائن بشارع مولاي سليمان، عمارة B الطابق 1 رقم 3 حي حسان الرباط، يوم الخميس فاتح أكتوبر 2020 في الساعة الواحدة وخمس دقائق بعد الزوال بتكليف من رئيس الاتحاد، من أجل تنظيف المقر وتهييئه لاستقبال اجتماعات المكتب التنفيذي وأنشطته، بعد مرور فترة طويلة على إغلاقه بسبب جائحة كورونا، عاين ابن عون الاتحاد أن بابي مقر الاتحاد قد تعرضا للتكسير وسرقة جهاز تلفاز، دون المساس بوثائق الاتحاد وباقي الممتلكات الأخرى.

وعلى إثر هذا الفعل الإجرامي الجبان، الذي استهدف حرمة مقر الاتحاد، اتصل ابن عون الاتحاد برئيس اتحاد كتاب المغرب، الذي انتقل مباشرة إلى عين المكان، وبعد معاينته لآثار التكسير والسرقة، اتصل فورا بمصالح الشرطة القضائية بمدينة الرباط، التي انتقلت إلى عين المكان وقامت بمعاينة آثار الجريمة، تلاه انتقال مصلحة تابعة للشرطة العلمية والتقنية بدورها إلى مقر الاتحاد، فباشرت عملية مسح آثار الجريمة وأخذ البصمات.

 بعد ذلك، انتقل رئيس الاتحاد مرفوقا بابن عون الاتحاد، إلى مصلحة الشرطة القضائية بحي حسان بالرباط، حيث تم تحرير شكاية في الموضوع بموجب محضر ضد هذا الجرم المقترف في حق مقر منظمة تاريخية عتيدة.

وإذ يدين المكتب التنفيذي هذا الجرم الجبان، فإن له كامل الثقة في جهود مصالح الشرطة القضائية للكشف عن جميع ظروف هذه العملية الإجرامية وملابساتها وخلفياتها، وتقديم الجاني إلى العدالة.

المكتب التنفيذي

الرباط: 02 أكتوبر 2020



مقالات دات صلة

التعليقات