أصيلة.. تنظيم مشغل فني ترحما على روح الفنان محمد المليحي من 16 إلى 27 نونبر الجاري

أصيلة.. تنظيم مشغل فني ترحما على روح الفنان محمد المليحي من 16 إلى 27 نونبر الجاري

أصيلة.. تنظيم مشغل فني ترحما على روح الفنان محمد المليحي من 16 إلى 27 نونبر الجاري

أصيلة – ينظم مجموعة من الفنانين التشكيليين في مدينة أصيلة، مشغلا فنيا ترحما على روح أستاذهم الفنان محمد المليحي، وذلك من 16 إلى 27 نونبر الجاري بقصر الثقافة، بإشراف من مؤسسة منتدى أصيلة.

ونقل بلاغ للمؤسسة عن أمينها العام، السيد محمد بن عيسى، قوله “إن هذا المشغل يعتبر استحضارا روحيا وعاطفيا لروح الفنان العظيم الذي يعتبر أحد رواد تحديث الفن التشكيلي في المغرب”.

وأضاف السيد بن عيسى أن “الأعمال التي تنجز في هذا المشغل ستكون نواة المجموعة الفنية في متحف المليحي المزمع الشروع في إقامته في أصيلة من لدن مؤسسة منتدى أصيلة نهاية العام المقبل”.

وأشار البلاغ إلى أن محمد المليحي وصديقه محمد بن عيسى كانا قد أعطيا، قبل أربعين سنة، الانطلاقة لمشروع أصيلة الثقافي والفني بهدف دعم مشاريع التنمية الشاملة في المدينة عن طريق الثقافة والإبداع.

وأوضح المصدر أن هذا الأمر بدأ في أبريل 1978 حين نظمت أول عملية لصباغة الجداريات في أصيلة شارك فيها أحد عشر فنانا مغربيا، تبعها في شهر يوليوز من نفس السنة، افتتاح “مشغل الحفر” بحضور الفنانين ر.أبولراش (غواتيمالا)، روبير بلاكبورن (الولايات المتحدة الأمريكية)، فريد بلكاهية (المغرب)، كامي بلويس (الولايات المتحدة الأمريكية)، سليم الدباغ (العراق) ،محمد الخليل (السودان/الولايات المتحدة الأمريكية)، محمد المليحي (المغرب)، وناصر سومي (فلسطين).

وسجل البلاغ أنه منذ ذلك الحين، يشارك فنانون من المغرب والأمريكيتين وإفريقيا وأوروبا والعالم العربي في هذه التظاهرة الفنية .كما أنه تم الإعلان عن موسم أصيلة الثقافي الدولي الأول صيف ذلك العام.


مقالات دات صلة

التعليقات