بكلية ستاتين آيلاند جامعة نيويورك .. في مؤتمر دولي بأمريكا حول مصطفى الازموري (إستيفانيكو) .. تتتبع خطى مستكشف أفريقي بارز

بكلية ستاتين آيلاند جامعة نيويورك .. في مؤتمر دولي بأمريكا حول مصطفى الازموري (إستيفانيكو) .. تتتبع خطى مستكشف أفريقي بارز

آربريس / ينعقد يوم الثلاثاء 20 فبراير 2024 بجامعة مدينة نيويورك – كلية ستاتن آيلاند بالولايات المتحدة الامريكية مؤتمر دولي حول استيفانيكو / مصطفى الأزموري: تتبع خطى مستكشف بارز، بمشاركة عدد من الباحثين المتخصصين. هذا المؤتمر من تنظيم مشترك بين القنصلية العامة المغربية بنيويورك وجامعة مدينة نيويورك العريقة. وفي ما يلي الورقة المرجعية والبرنامج:
بينما نخترق صفحات التاريخ، نصادف القصة المثيرة لرجل تحدى قيود عصره، وترك بصمة لا تُنسى على سجل تاريخ السود. إستيفانيكو، المعروف أيضًا باسم إستيبان المغربي، كان مستكشفًا ومغامرًا أفريقيًا تركت مغامراته خلال القرن السادس علامات ملحوظة من الشجاعة والمرونة وحب العلم.
ولد إستيفانيكو في أزمور بالمغرب الشمالي، واتخذت حياته منعطفًا دراماتيكيًا عندما أسر وأُسلم للعبودية، ثم بيع لخدمة مستكشفين إسبان. سارت رحلته به إلى العالم الجديد، حيث لعب دوراً حيويًا في استكشاف المناطق الجنوبية الغربية مما يُعرف الآن بالولايات المتحدة، بما في ذلك تكساس وأريزونا ونيو مكسيكو.
مهارات إستيفانيكو في الملاحة، وبراعته اللغوية، وقدرته على التكيف الثقافي مع حياة السكان الأصليين جعلته أصلًا لا غنى عنه في الرحلات التي شارك فيها. فكانت رحلته عبر التراب الغير مستكشف يفتح أفقًا جديدًا ويمهد الطريق للاستكشافات اللاحقة. يتحدى الأثر الدائم لإستيفانيكو الافتراضات السائدة ويلهمنا لإعادة تقييم فهمنا للتاريخ، معترفين بالمساهمات الهامة للأفراد السود في تشكيل العالم.

بينما نجتمع لنحتفل بشهر تاريخ السود، دعونا نتأمل في رحلة إستيفانيكو ونحتفل بالصمود والفكر والقوة العقلية التي شكلت نسيج تاريخ السود الغني. ولعل هذا المؤتمر يكون منصة لتكريم وتعزيز أصوات أولئك الذين فتحوا الطريق للتقدم والتنوير، ولعلنا نترك هنا اليوم مُلهمين لمواصلة الرحلة نحو مستقبل أكثر اندماجًا وعدالة للجميع.

نظرة عامة عن المؤتمر: هذا المؤتمر هو حدث شيّق ومثير يستكشف حياة وإنجازات إستيفانيكو وأهميته التاريخية ، المستكشف الأفريقي الاستثنائي حقًا في القرن السادس عشر. سجل التاريخ اسم إستيفانيكو باسم “أول إفريقي تذكره سجلات اكتشاف أمريكا بالاسم والأصل “. أصبح هذا الرجل بطلاً في أساطير إسبانيا وأسطورة في الإسبانية الجديدة. يهدف المؤتمر إلى إلقاء الضوء على الرحلة المذهلة لإستيفانيكو، الذي لعب دورًا حيويًا في استكشاف ورسم خرائط الأمريكيتين خلال هذه الفترة، على الرغم من مواجهته لتحديات فريدة كأفريقي.

أهداف المؤتمر:
• استكشاف تاريخي: الهدف الرئيسي من هذا المؤتمر هو استكشاف وفهم حياة ورحلات إستيفانيكو، المعروف أيضًا باسم إستيبان المور، إستيفانيكو العربي، ومصطفى أزموري (من أزمور، المغرب). سيكتسب المشاركون رؤى حول الطرق التي سلكها، والثقافات التي التقى بها، وتأثير اكتشافاته.
• دور إستيفانيكو في رحلة نارفايز: أحد جوانب المؤتمر الرئيسية سيكون استكشاف مشاركة إستيفانيكو التفصيلية في رحلة نارفايز. سيقوم المشاركون بتحليل مساهماته التي لا تقدر بثمن كمرشد ومترجم خلال هذه الرحلة المغامرة، التي حاولت استكشاف واستعمار ولاية فلوريدا ومنطقة الساحل الخليجي في الوقت الحالي.
• الكشف عن قصص مخفية: كثيرًا ما كانت مساهمات إستيفانيكو مظللة بسبب التركيز على المستكشفين الأوروبيين في عصره. يهدف المؤتمر إلى إبراز قصص هذا المستكشف الأفريقي المميز الأقل شهرة، معترفين بأهميته في تشكيل التاريخ الأولي للأمريكيتين.
• الاعتبارات الثقافية والأخلاقية: سيشارك المؤتمر في مناقشات حول السياق التاريخي للعبودية خلال القرن السادس عشر وآثار دور إستيفانيكو كأفريقي يستكشف العالم الجديد. سيتم فحص الآثار الأخلاقية لهذا التاريخ أيضًا في سياق الآراء الحديثة.
• البحث الأكاديمي: سيقدم المشاركون ويناقشون أحدث الأبحاث الأكاديمية والنتائج المتعلقة برحلات إستيفانيكو. ستشمل هذه المناقشات المواقع الجغرافية والأدلة النصية التي تلقي الضوء على رحلاته.
• إعادة تصور التاريخ والتعليم: سيُختتم المؤتمر بمناقشات حول كيفية إعادة اكتشاف وتقدير مساهمات إستيفانيكو يمكن أن تعيد تشكيل السرد التاريخي، وتلهم إصلاحات تعليمية، وتعزيز فهم أكثر اندماجًا للماضي الأمريكي.

أبرز فعاليات المؤتمر:
• مداخلات افتتاحية: سيقدم مؤرخون مشهورون، وعلماء متخصصون في تاريخ إفريقيا، واستكشاف أمريكا المبكرة، والتوسع الأفريقي كلمات رئيسية لتوفير فهم شامل لأهمية إستيفانيكو والسياق التاريخي الأوسع.
• مناقشة اللوحات: ستجمع النقاشات حول اللوحات الموضوعية الخبراء لاستكشاف مواضيع مثل المستكشفون الأفارقة في الأمريكتين، وتقاطع العبودية والاستكشاف، وتصوير إستيفانيكو في النصوص التاريخية والأدبية.
•المعارض الثقافية: سيستضيف المؤتمر معارض للقطع الأثرية والموسيقى والخرائط والتمثيلات الفنية التي تصور رحلة إستيفانيكو والثقافات المتنوعة التي واجهها خلال استكشافاته.
من المتوقع أن يعزز مؤتمر “إستيفانيكو: تتبع خطى مستكشف أفريقي رائع” تقديرًا أعمق لإسهامات المستكشفين الأفارقة في تاريخ العالم مع تشجيع البحث والحوار الأعمق حول هذا الفصل المغفل في استكشاف البشر.

القنصلية العامة للمملكة المغربية؛ قسم الأحياء ومركز علم الأعصاب التنموي؛ قسم التاريخ؛ قسم اللغات والأدبيات العالمية؛ برنامج الدراسات الأفريقية والأفريقية المتفرِّقة؛ مبادرة الذكور السود واللاتينين في المدن؛ مركز التعلم والتدريس والتنمية المهنية؛ مركز التواصل العالمي؛ ومكتب التنوع والمساواة والشمولية.

رعاة هذا الحدث:
كلية ستاتن آيلاند، جامعة مدينة نيويورك؛
القنصلية العامة للمملكة المغربية؛
حكومة طلبة كلية ستاتن آيلند؛
الخطوط الملكية المغربية.
برنامج المؤتمر

المتدخلون:
د. عبد السلام الإدريسي: كلمة ترحيب وتقديم للندوة
سعادة االقنصل العام عبد القادر الجموسي: الكشف عن الرواد المنسيين
د. جون ت. وينج: توجيه السفينة في المحيط الأطلسي الإيبيري المبكر
الكاتب بول شنايدر: إستيبان الموري: جسر ثقافي في أمريكا الشمالية الأصلية
د. حسين إألحيان: أول مستكشف أفريقي لجنوب غرب أمريكا
د. أنور مجيد: إستيبان الموري وصنع العالم الحديث
د. شعيب حليفي: صور ستيبانيكو المحتملة في الرواية المغربية
د. نوري الجراح: رحلة نارفايز في الأدب الرحلي العربي
سعادة الدكتور حسن حامي: الشراكة المثلثة
سعادة الدكتور ألفريد ب. كورتيس الابن: رئيس لجنة العمل والتخطيط
معرض الفنون: حنان زدك، إلهام صوفي، مصطفى نافي، مبارك بوعلي، جمال وعدي، عبد الإله الناصف.
عروض الموسيقى: حسن حكمون.

مستجدات